أشترك فى خدماتنا على أسواق الأسهم 

نقدم تحليلات فنيه و توصيات على الأسواق الخليجيه

أشترك فى خدماتنا على أسواق الأسهم 

نقدم تحليلات فنيه و توصيات على الأسواق الخليجيه

800x320 (2).gif
2134---1803---Real-Stocks_text4_300x250_

الأخبار المميزه

أخر الاخبار

أرشيف الأخبار

«أودي» أعدمت من مئات آلاف الوثائق لفضيحة الديزل في خريف 2015


كشفت تقارير صحافية في ألمانيا أمس أن شركة صناعة السيارات الفارهة الألمانية "أودي" أعدمت مئات الآلاف من الوثائق المتعلقة بفضيحة الديزل.

وبحسب "الألمانية"، ذكرت مجلة "بزينس إنسايدر" أمس أن الشركة المملوكة لمجموعة فولكسفاجن أقدمت على هذه الخطوة في خريف 2015 عندما تم الإعلان عن فضيحة التلاعب في قيم عوادم سيارات الديزل التابعة لـ"فولكسفاجن".

واستندت المجلة في تقريرها إلى ما وصفته بأنها ورقة تابعة لمكتب الاستشارات القانونية الأمريكي (جونز داي) تم تصنيفها تحت "سري للغاية" وتتعلق بالتحقيقات الداخلية في فضيحة العوادم في "فولكسفاجن".

من جانبه، قال متحدث باسم «أودي»: "الاتهامات معروفة، وتم التحقيق فيها بشكل كاف"، وهي شأن يتعلق بتحقيقات الادعاء العام «وهذه أمور لا نعلق عليها».

وكتبت المجلة أن الورقة جاء فيها أن 14 "شخصا من مجموعة الديزل" محوا بيانات من حواسبهم وأجهزتهم الخارجية ومحركات أقراص الشبكة، كما تم إعدام كمية غير محددة من الملفات.

وتابعت المجلة أن مقر "أودي" في إنجولشتات ساده الرعب، وفقا لتصريحات عاملين في الشركة، وذلك بعد الإعلان عن الاتهامات الخاصة بالتلاعب في نسب العوادم.

وأضافت أن ورقة (جونز داي) أوضحت أن المهندسين العاملين في "أودي" المعنيين بهذه الفضيحة استخدموا في جزء من التخلص من بياناتهم برامج حذف احترافية للحيلولة دون إمكانية إعادة الملفات، التي تم محوها.

وتراجعت مبيعات سيارات الديزل في الاتحاد الأوروبي العام الماضي 13.9 في المائة لتصل إلى 4.65 مليون وحدة، وتراجع نصيبها في السوق بأكثر من خمس نقاط مئوية ليصل إلى 30.5 في المائة.

وظلت سيارات البنزين هي الأكثر شعبية بفارق كبير في الاتحاد الأوروبي، حيث ارتفعت المبيعات 5.2 في المائة لتصل إلى 96.8 مليون وحدة، وارتفع نصيبها في السوق بأكثر من نقطتين مئويتين إلى 58.9 في المائة.

وأطلقت "أودي" برنامجا ترويجيا لسيارتها الكهربائية "إي ترون" من السيارات متعددة الأغراض ذات التجهيز الرياضي (إس.يو.في) حيث ستمنح مشتري السيارة اشتراكا مجانيا مدته عشرة أعوام في محطة طاقة شمسية، ما يعني توفير مبالغ كبيرة من فاتورة الكهرباء المنزلية لهؤلاء العملاء في الولايات المتحدة.

وأشار موقع موتور تريند المتخصص في موضوعات السيارات إلى أن "أودي" التابعة لمجموعة فولكسفاجن تقدم هذا البرنامج بالاشتراك مع شركة أركاديا، التي تربط المستخدمين بمحطات الطاقة الشمسية في أحيائهم.

وعندما يبدأ مشروع الطاقة الشمسية إنتاج الكهرباء، فإن شركات المرافق ستشتري الإنتاج بأسعار مخفضة، كما يحصل المستهلكون على جزء من الخفض في الأسعار مقابل ربط منازلهم بالمشروع، بحسب موقع "أركاديا" على الإنترنت. ويحصل المستهلكون على مقابل الاشتراك في المشروع عبر فاتورة الكهرباء الخاصة بهم، التي يمكنهم دفعها من خلال شركة أركاديا، كما يمكنهم متابعة استهلاكهم للكهرباء من خلال موقع الشركة.

وبحسب شركة أودي، فإن العرض متاح للعملاء، الذين سيتسلمون سيارة أودي "إي ترون" الكهربائية طراز 2019، سواء كانت جديدة أو مستعملة كما يمكن لمن يشتري السيارة أو يستأجرها الاستفادة من العرض.

ويوجد برنامج "أركاديا" في جميع الولايات الأمريكية، ما يعني أن العميل لن يكون مضطرا إلى التخلي عن اشتراكه، إذا انتقل سكنه من ولاية إلى أخرى.

وتقول "أودي"، إن تعاونها مع "أركاديا" يمكن أن يوفر دعما لنحو 29 ألف ميجاواط/ ساعة من الكهرباء المولدة من الطاقة الشمسية، ما يعني توفير ما يعادل 22 ألف طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون أو ما يعادل 2.3 مليون جالون بنزين.

giphy.gif

قائمه الأقسام

تابعنا على فيسبوك

أخبار ذات صله بالخبر السابق