أشترك فى خدماتنا على أسواق الأسهم 

نقدم تحليلات فنيه و توصيات على الأسواق الخليجيه

أشترك فى خدماتنا على أسواق الأسهم 

نقدم تحليلات فنيه و توصيات على الأسواق الخليجيه

800x320 (2).gif
2134---1803---Real-Stocks_text4_300x250_

الأخبار المميزه

أخر الاخبار

أرشيف الأخبار

توجه لتأسيس شركة سعودية - عراقية للنقل.. وتعاون في النفط والغاز


تتجه السعودية والعراق الى تأسيس شركة نقل مشتركة لتعزيز التبادل التجاري بين البلدين، فيما سيعقد المجلس التنسيقي المشترك مطلع شهر نيسان (أبريل) المقبل.

وفي مؤشر على تطور العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الرياض وبغداد يعقد وفد من الشركات العراقية المتخصصة في مجال النفط والغاز لقاء مع نظرائهم السعوديين في المنطقة الشرقية خلال أسبوعين لبحث افاق التصدير الى السوق العراقية ، وامكانية فتح الشركات السعودية مكاتب لها في بغداد.

وقال المهندس صالح السلمي أمين عام هيئة تنمية الصادرات (الصادرات السعودية) في تصريحات صحافية على هامش افتتاح أعمال البعثة التجارية السعودية - العراقية اليوم في الرياض، إن هناك لقاء في قطاع النفط والغاز خلال الاسبوعين المقبلين مع الشركات العراقية المتخصصة في النفط والغاز والذي تستضيفه المنطقة الشرقية للإلتقاء بالشركات السعودية المتميزة في هذا القطاع.

وبين السلمي، أن القطاعات المتاحة للتصدير إلى العراق هي مواد البناء والأغذية ومنتجات النفط والغاز والتغليف، مشيرا الى أن المواد الغذائية اكثر الصادرات التي تصدر الى العراق يليها مواد البناء.

وأعتبر الصادرات الغذائية السعودية تشكل نسبة بسيطة من السوق العراقية، حيث أن أحد اهداف الملتقى تعزيز هذا الجانب والبحث في الفرص المشتركة سواء بالتصدير مباشر او الاستثمار المشترك بين الشركات السعودية مع نظيراتها العراقية .

ويعلق المصدرون السعوديون امالا على فتح منفذ عرعر امام حركة السلع والبضائع في تسريع الحراك الاقتصادي بين البلدين.

ولفت امين عام هيئة تنمية الصادرات إلى أن لدى السعودية أكثر من ثمانية ألآف مصنع متميز في كافة القطاعات وايضا ثمانية الاف معمل لديها صناعات متميزة .

من جهته قال قحطان طه الجنــابي سفير العراق في السعودية، إن العمل جار على ابرام اتفاق بين وزيري النقل بين البلدين لتأسيس شركة نقل مشتركة لتسهيل دخول الشاحنات وزيادة انسياب البضائع وتسهيل عبور الشاحنات عبر المنفذ الحدودي الى اسواق البلدين.

وتوقع الجنابي أن يشهد العلاقات بين الجانبين طفرة نوعية على مستوى التبادل التجاري وكذلك على مستوى الشركات الموجودة بين الدولتين، مبينا أن شركات كبرى سعودية مثل "الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" و" أرامكو السعودية " و"سالك" و"المراعي" و"اكوا باور" لديها الرغبة للاستثمار واستغلال فرص الاستثمار المتاحة في العراق ، حيث بدأت بعض من هذه الشركات بفتح مكاتب لها في بغداد .

وأكد الجنابي أن المجلس التنسيقي الحكومي بين البلدين سيتم انعقاده بغداد خلال يومي 3 و 4 نيسان (ابريل) المقبل، مبينا وجود رغبة كبيرة ومتبادلة بين الحكومتين لتطوير العلاقات في المجالات كافة. كما أن للقطاع الخاص دور كبير لتعزيز الشراكة التجارية والاقتصادية.

وقال الجنابي، إن التبادل التجاري منخفض جدا ولا يتجاوز بضعة ملايين من الدولارات قبل اربع أو خمس سنوات، معللا ذلك الى مرحلة الركود التي شهدت العلاقات بين البلدين خلال العقدين الأخيرين.

وأضاف الجنابي أن التبادل التجاري بدأ يعود الى النشاط ببضعة ملايين من الدولارات عام 2015 ، ليبلغ 400 مليون دولار في عام 2017، وقارب المليار دولار العام الماضي، متوقعا حدوث طفرة كبيرة في مستوى التبادل التجاري بعد افتتاح معبر عرعر في تشرين الأول (اكتوبر) المقبل ، وكذلك فتح مصرف التجاري العراقي في 15 مارس المقبل المقبل في الرياض، فضلا عن بدء سفارة الرياض في بغداد منح تأشيرات للدخول مباشرة من بغداد دون الحاجة للذهاب الى العاصمة الاردنية عمان .

giphy.gif

قائمه الأقسام

تابعنا على فيسبوك

أخبار ذات صله بالخبر السابق