أشترك فى خدماتنا على أسواق الأسهم 

نقدم تحليلات فنيه و توصيات على الأسواق الخليجيه

أشترك فى خدماتنا على أسواق الأسهم 

نقدم تحليلات فنيه و توصيات على الأسواق الخليجيه

800x320 (2).gif
2134---1803---Real-Stocks_text4_300x250_

الأخبار المميزه

أخر الاخبار

أرشيف الأخبار

الإمارات: معاملات التجارة الإلكترونية تحت المراجعة


كشف هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الإماراتية، أن الهيئة تراجع وتحدّث حالياً الإجراءات التي تتبعها في التعامل مع مواقع التجارة الإلكترونية، لتكون الهيئة أكثر استباقية وتجاوباً وأسرع في حل أي مخالفات أو شكاوى أو ملاحظات تتلقاها من المستهلكين.

وأضاف حمد عبيد المنصوري المدير العام للهيئة أن الهيئة ستطلق المرحلة الأولى من مشروع وضع ختم جودة المواقع الإلكترونية بحلول نهاية العام الجاري، وستشمل هذه المرحلة المواقع الإلكترونية عموماً، متضمنة مواقع التجارة الإلكترونية، مع التركيز على المواقع التي تقدم خدمات ومعاملات للمستهلكين.

وأوضحت الهيئة أنها مستمرة حالياً مع وزارة الاقتصاد والدوائر الاقتصادية، في التعامل مع مواقع التجارة الإلكترونية، تبعاً للإجراءات الحالية، إلى حين انتهاء مراجعة وتحديث الإجراءات المتبعة، وفقا لصحيفة الإمارات اليوم.

وأكدت أن مبادرة تقييم جودة خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ستشمل تصنيف جودة خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في المطارات، ومحطات النقل البري والبحري.

ولفتت إلى أنها تعمل مع شركة الإمارات للاتصالات (اتصالات)، وشركة "دو" التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، لنشر المواقع والعروض التجارية الخاصة بالجيل الخامس، خلال العام الجاري.

وأكد المنصوري أن مبادرة تقييم جودة خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، التي طرحتها الهيئة سابقاً، ستشمل لاحقاً تصنيف جودة خدمات الاتصالات التي توفرها مرافق النقل للسياح والمستخدمين في الدولة، وفي مقدمتها المطارات، ومحطات النقل وهي المترو، والترام، والحافلات، فضلاً عن محطات النقل البحري.

وأشار إلى أن الهيئة طرحت المبادرة كأداة جديدة لقياس مستوى الخدمات المقدمة لمرتادي الجهات السياحية، وتم تقييم المنشآت والمراكز السياحية، منها الفنادق ومراكز التسوق، والحدائق، بأسلوب المتسوق السري واستبيانات آراء الزوار.

ولفت إلى أن الهيئة شاركت الجهات، التي تم تقييمها، بالتقارير التفصيلية لنتائج تقييم جودة الخدمات، لإتاحة الفرصة لتلك الجهات لمعرفة نقاط القوة ونقاط التحسين والعمل على التوصيات، متوقعاً أن تكشف المراحل اللاحقة من المبادرة عن التطورات، عندما تتم إعادة تقييم المنشآت والجهات مرة أخرى.

وأكد المنصوري أن لدى الهيئة خطة شاملة لمواجهة التحديات التقنية المرتبطة بمزامنة الشبكة والتنسيق، وستخصص نطاقات تردد الموجة المليمترية، عندما يتم الاتفاق عليها في المؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية، لافتة إلى أن الهيئة أطلقت مبادرة الجيل الخامس عام 2016، بهدف الإعداد لإطلاق الجيل الخامس بالدولة في وقت مبكر.

ترقية الشبكات

وأكد المنصوري أن على مشغلي الاتصالات مسؤولية كبيرة تجاه المشتركين في خدمات الاتصالات، والمساهمين، إذ تتطلب المرحلة المقبلة ترقية مستمرة للشبكة، لتتواكب مع متطلبات الجيل الخامس، لاسيما أن معظم شركات الاتصالات المحلية والإقليمية أعلنت عن خطط خاصة بإطلاق الجيل الخامس، لتحقيق نمط حياة رقمي متطور، يعتمد على المنازل والمكاتب والمدن الذكية، والذكاء الاصطناعي.

ولفت إلى أن عدد الأسماء المسجلة ضمن النطاق الوطني (.ae)، وصل إلى أكثر من 210 آلاف اسم نطاق بحلول نهاية عام 2018، الأمر الذي يعني استمرارية الحفاظ على المكانة الأولى عربياً في هذا المجال.

1 view
giphy.gif

قائمه الأقسام

تابعنا على فيسبوك

أخبار ذات صله بالخبر السابق